تغطية مباشرة
العراق يستعيد لوحا مسماريا أثريا عمره 3500 عام
ثقافة
الجمعة ٢٤ سبتمبر ٢٠٢١
10:39
استمع المقال
العراق يستعيد لوحا مسماريا أثريا عمره 3500 عام
ميدي1نيوز.كوم ومع
استمع المقال

أعادت الولايات المتحدة الأمريكية ،إلى العراق لوحا مسماريا أثريا عمره 3500 عام يحتوي على جزء من "ملحمة كلكامش" سُرق من متحف عراقي في 1991 وهرب بعد سنوات إلى الولايات المتحدة.

وأعلنت وزارة الثقافة العراقية في بيان ، أنها ستتسلم لوح "كلكامش" الخميس ،خلال حفل رسمي في واشنطن وبشكل قانوني.

وأشارت إلى أن "لوح حلم كلكامش ( لوح طيني) تجاوز عمره 3500 عام يحتوي على نقوش باللغة السومرية لأجزاء من ملحمة (كلكامش)الشعرية، تمّت سرقته من العراق سنة 1991 والتداول به في المزادات العالمية"

وتعتبر "ملحمة غلغامش" أحد أقدم الأعمال الأدبية للبشرية وتروي مغامرات أحد الملوك الأقوياء لبلاد ما بين النهرين في سعيه إلى الخلود.

وتابع البيان، أنه في العام 2007، تم إدخال اللوح الاثري إلى سوق الفن الأمريكي. وفي العام 2019، صادرته وزارة العدل الأمريكية.

من جهتها قالت المديرة العامة لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (يونسكو)، أودري أزولاي، إن إعادة هذا الكنز الثقافي إلى أصحابه يمثل "انتصاراً كبيرا على أولئك الذين يشوهون التراث".

وأضافت أن استعادة هذه القطعة الأثرية ستتيح "للشعب العراقي إعادة التواصل مع صفحة من تاريخهم".

ورغم صغر حجمه، فإن قيمة هذا اللوح الأثري هائلة.

وفي يوليوز الماضي ،أعادت الولايات المتحدة إلى العراق 17 ألف قطعة أثرية، يرجع تاريخ غالبيتها إلى أربعة آلاف سنة، ولا سيما إلى الحضارة السومرية، إحدى أقدم الحضارات في بلاد ما بين النهرين.

وتعرضت المواقع الأثرية في عموم العراق إلى تدمير وسرقة وإهمال كبير، خلال الحروب التي مرت بالبلاد في السنوات الماضية، خصوصا في المرحلة التي أعقبت غزو التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة لإسقاط نظام صدام حسين العام 2003.

العراق
اثار
   اقرأ أيضا