تغطية مباشرة
الشرطة النروجية: القتلى الخمسة في الهجوم قضوا بالسلاح الابيض
أخبار
الإثنين ١٨ أكتوبر ٢٠٢١
15:51
استمع المقال
الشرطة النروجية: القتلى الخمسة في الهجوم قضوا بالسلاح الابيض
ميدي 1 نيوز + وكالات
استمع المقال

ذكرت الشرطة النروجية الاثنين أن خمسة من ضحايا الهجوم الذي وقع الأسبوع الماضي قتلوا بالسلاح الأبيض على يد المشتبه به الذي يرجح أنه فقد أو تخلص من قوسه ورماحه خلال هجومه الدامي.

وقال المحقق بير توماس أومهولت في مؤتمر صحافي عن الهجوم "في مرحلة معينة تخلص أو فقد قوسه ورماحه". وأضاف "في هيتيغاتا قتل خمسة أشخاص بالسلاح الأبيض في أماكن خاصة وعامة".

ولم ترغب الشرطة التي أشارت حتى ذلك الحين إلى أن المشتبه به إسبين أندرسن براثين كان مسلحًا بقوس ورماح وسلاحين آخرين، في كشف طبيعة السلاح الأبيض، لأغراض تتعلق بالتحقيق.

قال بير توماس أومهولت "كل شيء يشير إلى أن الضحايا قتلوا عشوائياً".

وبحسب الشرطة، استُهدف أكثر من عشرة أشخاص بالرماح في بداية الهجوم، لكن لم يُقتل أي منهم بهذا السلاح.

اعترف إسبن أندرسن براثين وهو دنماركي يبلغ من العمر 37 عامًا يشتبه في أنه تحول إلى التطرف الإسلامي، بقتل خمسة أشخاص وإصابة ثلاثة آخرين الأربعاء في بلدة كونغسبيرغ جنوب شرق النروج.

وأضاف بير توماس أومهولت "بالنسبة إلى الدافع يبقى المرض الفرضية الرئيسية. وفيما يتعلق باعتناق الإسلام تراجعت هذه الفرضية".

النروج
هجوم
إسبين أندرسن براثين
قوس
رماح
   اقرأ أيضا