تغطية مباشرة
اتفاقية شراكة بين وزارة التعليم العالي وهواوي المغرب في مجال التكنولوجيات الرقمية
أخبار
الإثنين ٠٦ دجنبر ٢٠٢١
19:43
استمع المقال
اتفاقية شراكة بين وزارة التعليم العالي وهواوي المغرب في مجال التكنولوجيات الرقمية
ميدي1نيوز.كوم و و.م.ع
استمع المقال

تم، اليوم الاثنين بالدار البيضاء، التوقيع على اتفاقية شراكة بين وزارة التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار، وهواوي المغرب.

وتهدف هذه الاتفاقية، الموقعة من طرف وزير التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار، عبد اللطيف ميراوي، والمدير العام لهواوي المغرب، جيري تشوي، إلى إرساء أسس شراكة مبتكرة في المجالات التكنولوجية والرقمية من أجل تيسير ولوج الطلبة لسوق الشغل.

وتروم الاتفاقية إنشاء 70 أكاديمية هواوي لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات في أفق 2025، وتطوير برامج للتكوين والإشهاد لفائدة الطلبة والأساتذة والأطر الإدارية والتقنية، وإحداث "جائزة التميز" لفائدة الطلبة المتفوقين في ميادين الاتصالات والشبكات، ودعم مشاركة الطلبة في المسابقات الدولية ذات الصلة بالتكنولوجيات الرقمية، وتنظيم ندوات وورشات لتبادل الخبرات والتجارب.

وبهذه المناسبة، أكد السيد ميراوي أن "هذه الشراكة تندرج في إطار خارطة الطريق التي تبنتها الوزارة، والتي وضعت الطالب في صلب اهتماماتها، وفقا للالتزامات المتضمنة في البرنامج الحكومي 2021-2026 ، ولتوصيات التقرير العام للنموذج التنموي الجديد، وكذا في إطار الجهود المبذولة من طرف الجامعة المغربية قصد تعزيز القدرات الحياتية لخريجيها من أجل تيسير ولوجهم لسوق الشغل".

وأضاف أن "وزارة التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار تجمعها شراكة نوعية مع هواوي، منذ سنة 2018، حيث تم إحداث 54 أكاديمية هواوي لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات بعدد من الجامعات ومؤسسات التعليم العالي من أجل تطوير وتأهيل كفايات ومهارات الطلبة".

من جانبه، أكد السيد جيري تشوي أن هواوي "تولي اهتماما خاصا لنقل المعرفة والكفاءات في مجال تكنولوجيا الاتصال والمعلومات بين مختلف الفاعلين في المنظومة التعليمية والبحثية".

وأشار المدير العام لهواوي المغرب إلى أن "الرؤية الاستراتيجية للمؤسسة ترمي إلى وضع برامج مختلفة في المجال الرقمي لفائدة الطلبة والأطر الإدارية والتربوية بهدف تطوير كفاءاتهم".

وعلى هامش مراسيم التوقيع على اتفاقية الشراكة بين الوزارة وهواوي، ترأس السيدان ميراوي وتشوي حفل اختتام وتسليم جوائز برنامج التكوين "بذور من أجل المستقبل" (Seeds for the Future) في نسخته الثالثة، المنظمة من 29 نونبر إلى 6 دجنبر 2021 بالدار البيضاء، والذي يهدف إلى دعم تنمية وتطوير المواهب في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات لدى الشباب.

وفي تصريحات لوكالة المغرب العربي للأنباء، أعرب مستفيدون من برنامج "بذور من أجل المستقبل"، عن امتنانهم لهواوي المغرب وشركائها، مشيرين إلى أن هذا البرنامج أتاح لهم الاستفادة من تكوين في مجال التقنيات الجديدة وتقنية الجيل الخامس والذكاء الاصطناعي والتنمية الذاتية.

من جهته، أكد رئيس جامعة عبد المالك السعدي، بوشتى المومني، في تصريح مماثل، أن هذا البرنامج يتيح تبادل الخبرات والتجارب بين الجامعات المغربية والمؤسسات الأجنبية مثل هواوي، مشيرا إلى أن هذا البرنامج التدريبي يتمحور حول الابتكار، ونقل المعرفة والتنمية الذاتية.

وأضاف أن هذا النوع من البرامج التكوينية يعمل أيضا على تعزيز التعاون بين المغرب والدول الصديقة مثل جمهورية الصين.

وقد عرفت هذه النسخة، المنظمة من 29 نونبر إلى 6 دجنبر 2021 بالدار البيضاء، مشاركة 36 طالبا متميزا يمثلون مختلف الجامعات الوطنية، حيث تلقوا دروسا في مجال الشبكات والاتصالات، بالإضافة إلى أنشطة ثقافية ولغوية موازية.

كما عرف الحفل تتويج الجامعات ومؤسسات التعليم العالي وأطر التدريس والطلبة الحاصلين على مهارات معتمدة من "أكاديمية هواوي لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات" (Huawei ICT Academy) والتي تم، في إطارها، تكوين أزيد من 5000 طالب وإشهاد أكثر من 1400 طالب في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات والتقنيات المتطورة.

هواوي
وزارة التعليم العالي
   اقرأ أيضا