تغطية مباشرة
عبد العزيز قراقي يكشف ازدواجية الانفصاليين فيما يتعلق بدفاعهم المزعوم عن حقوق الإنسان
أخبار
الجمعة ٢٨ مايو ٢٠٢١
18:43
استمع المقال
Medi1tv.com
استمع المقال

في الوقت الذي تعرف فيه قضية المدعو إبراهيم غالي إجماعا من قبل كل مكونات الشعب المغربي، وراء العاهل المغربي الملك محمد السادس من أجل الدفاع عن الوحدة الترابية للمملكة ومصالحها العليا، حصلت ميدي1 تيفي على صور حصرية، تـَـظهر باقات ورود وضعتها المدعوة، أمينتو حيدر، أمام بوابة مستشفى  لوكرونو الإسباني حيث يوجد المدعو غالي زعيم ميليشيات الانفصاليين في خطوة معادية للتعبئة الشاملة التي بصم عليها المغاربة قاطبة، منذ أن افتضح أمر ابن بطوش الذي دخل إسبانيا بهوية جزائرية مزورة.

يتحدث الأستاذ الجامعي و المحلل السياسي عبد العزيز قراقي، على هذا الفعل الذي يُبين ازدواجية الانفصاليين فيما يتعلق بدفاعهم المزعوم عن حقوق الإنسان.

   اقرأ أيضا