تغطية مباشرة
الاتحاد الإفريقي يعرب عن قلقه العميق إزاء تدهور الوضع الأمني ​​والإنساني في منطقة الساحل
أخبار
الثلاثاء ١٣ يوليو ٢٠٢١
16:01
استمع المقال
الاتحاد الإفريقي يعرب عن قلقه العميق إزاء تدهور الوضع الأمني ​​والإنساني في منطقة الساحل
ميدي1نيوز+ومع
استمع المقال

أعرب الاتحاد الإفريقي عن "قلقه العميق إزاء تدهور الوضع الأمني ​​والإنساني" في منطقة الساحل.

وأعرب مجلس السلام والأمن، التابع للاتحاد الإفريقي، في بيان له اليوم الثلاثاء، عقب اجتماع خصص لدراسة مهمة مجموعة دول الساحل الخمس، عن "قلقه العميق إزاء تدهور الوضع الأمني ​​والإنساني في منطقة الساحل، بسبب تصاعد الهجمات التي يشنها الإرهابيون والجماعات الإجرامية والمسلحة الناشطة في المنطقة، فضلا عن التحديات الاجتماعية والاقتصادية الناتجة عن ذلك، والتي تفاقمت بسبب التداعيات السلبية لتغير المناخ وظهور وباء كوفيد-19".

وأدان المجلس "الهجمات التي تشنها الجماعات الإرهابية والإجرامية والمسلحة ضد دول المنطقة وكذا ضد السكان الأبرياء".

كما أدان "التطرف العنيف، وتهريب المخدرات والأسلحة الخفيفة، والجريمة المنظمة العابرة للحدود، والتي كانت لها آثار تراكمية سلبية على الحكامة، وتعزيز القدرات المؤسسية، وجهود بناء الدولة في جميع أنحاء منطقة الساحل".

وشدد المجلس على "الحاجة إلى تعزيز تنسيق الجهود وتكاملها بين جميع القوات المنتشرة في المنطقة، ولا سيما القوة المشتركة لمجموعة دول الساحل الخمس، وعملية برخان، وبعثة الأمم المتحدة المتعددة الأبعاد لتحقيق الاستقرار في مالي والقوة المشتركة متعددة الجنسيات ضد بوكو حرام، بهدف تحقيق الهدف المتمثل في إضعاف الجماعات الإرهابية والقضاء عليها...".

كما أكد المجلس على ضرورة مضاعفة الجهود لتعبئة تمويل مستدام وموارد مادية لتمكين قوة مجموعة دول الساحل الخمس من القيام بمهمتها على نحو فعال.
 

الاتحاد الإفريقي
الساحل
أمن
   اقرأ أيضا