أصداء المنعطف الجديد للعلاقة المغربية -الإسبانية في الصحف العالمية

أخبار
الإثنين ٢١ مارس ٢٠٢٢
19:38
استمع المقال
أصداء المنعطف الجديد للعلاقة المغربية -الإسبانية في الصحف العالمية
ميدي1 نيوز.كوم و وكالات
استمع المقال

المملكة المغربية تفتح صفحة جديدة في علاقتها مع إسبانيا بعد التحول الغير مسبوق للجارة الأوروبية في تعاطيها مع قضية الصحراء المغربية، موقف تاريخي تعهدت فيه الحكومة الإسبانية بضمان "سيادة المغرب ووحدته الترابية"، في إطار "المرحلة الجديدة" التي تم تدشينها بين البلدين.

منعطف جديد حظي بإشادة واسعة ونال اهتمام العديد من الصحف العالمية، العربية والمغربية فيما يلي نرصد أبرزها:

 

 "لاراثون": دعم مدريد لمبادرة الحكم الذاتي قرار استراتيجي لعلاقة متينة مع المغرب 

دعم مدريد لمبادرة الحكم الذاتي قرار استراتيجي لعلاقة متينة مع المغرب هكذا عنونت "لاراثون" مقالها بخصوص قرار إسبانيا المتعلق بقضية الصحراء المغربية.

وأكدت وسائل إعلام إسبانية أنه من خلال دعم مبادرة الحكم الذاتي في الصحراء المغربية، باعتبارها "الأساس الأكثر جدية وواقعية ومصداقية"، اتخذت إسبانيا قرارا "استراتيجيا وشجاعا" لبناء "علاقة مستقرة، متينة، دائمة، وشفافة مع المغرب".

وشددت تحاليل العديد من المحررين وكتاب الأعمدة والمحللين الجيو-سياسيين على الحمولة التاريخية والجيو-استراتيجية لهذا القرار في ظرفية مضطربة، معتبرين أن الموقف الذي عبر عنه رئيس الحكومة الإسبانية بيدرو سانشيز، يكتسي أهمية أساسية لمستقبل الشراكة بين البلدين، لاسيما في مجالات إدارة تدفقات الهجرة، مكافحة الإرهاب، وبناء شراكة تقوم على الثقة والتعاون متعدد الأبعاد.

 

 "ستاندارد": الموقف الجديد لإسبانيا "ضربة موجعة لانفصاليي البوليساريو وأنصارهم"

 أكدت الصحيفة البلغارية "ستاندارد"، أن إعلان إسبانيا الاعتراف بمخطط الحكم الذاتي المغربي باعتباره الأساس الأكثر جدية، واقعية ومصداقية من أجل تسوية الخلاف حول الصحراء المغربية، يعد "ضربة موجعة لانفصاليي "البوليساريو" وأنصارهم".

وسلطت الصحيفة في مقال بعنوان "رسالة تاريخية إلى ملك المغرب، انعكاس للموقف الإسباني"، الضوء على الرسالة التي بعث بها رئيس الحكومة الإسبانية، بيدرو سانشيز، إلى الملك محمد السادس، والتي أعلنت مدريد من خلالها الموافقة على مخطط الحكم الذاتي المغربي قصد تسوية هذا النزاع الإقليمي، مضيفة أن  سانشيز يدرك أهمية قضية الصحراء بالنسبة للمغرب والجهود التي تقودها المملكة داخل الأمم المتحدة من أجل إيجاد حل سلمي لهذا النزاع المستمر منذ عقود.

وسجلت الصحيفة، التي ذكرت بأن العلاقات المغربية-الإسبانية مرت بفترة من الجمود، أن السيد سانشيز يعلن اليوم أنه يؤيد مرحلة جديدة في علاقات إسبانيا مع المغرب.

وأضافت أن "هذه المرحلة الجديدة ستتجسد من خلال بلورة خارطة طريق طموحة بهدف ضمان الاستقرار، السيادة، الوحدة الترابية، وازدهار البلدين اللذان تجمعهما علاقات تاريخية".

وأبرزت أن الموقف الإسباني الجديد بشأن الصحراء يأتي بعد تأكيد الرئيس الأمريكي جو بايدن موقف الإدارة الأمريكية المؤيد لوحدة المغرب الترابية وسيادته على الصحراء.

"السياسة": موقف إسبانيا الداعم يفتح الطريق أمام حل قضية الصحراء المغربية

كتبت جريدة "السياسة" الكويتية أن الموقف الذي عبر عنه رئيس الحكومة الإسبانية بيدرو سانشيز في رسالة بعث بها إلى الملك محمد السادس، بشأن قضية الصحراء، يفتح الطريق أمام تسوية لهذه القضية التي طال أمدها.

وأكدت الصحيفة أن الموقف الإسباني الجديد، الذي يعتبر مبادرة الحكم الذاتي، الأساس الأكثر جدية وواقعية ومصداقية للتسوية، قوبل بترحيب دولي واسع.

كما ذكرت بمضامين رسالة بيدرو سانشيز لجلالة الملك، موضحة أنها تضمنت بالخصوص اعترافا إسبانيا بأهمية قضية الصحراء بالنسبة للمغرب، وتنويها بالجهود الجادة وذات المصداقية التي يقوم بها المغرب في إطار الأمم المتحدة من أجل تسوية ترضي جميع الأطراف.

وتابعت أن المغرب ثمن عاليا المواقف الإيجابية والالتزامات البناءة لإسبانيا بخصوص قضية الصحراء المغربية، مبرزة أن المملكة المغربية ترى أن العبارات الواردة في الرسالة "تتيح وضع تصور لخارطة طريق واضحة وطموحة، بهدف الانخراط بشكل مستدام في شراكة ثنائية في إطار الأسس والمحددات الجديدة التي تمت الإشارة إليها في الخطاب الملكي في 20 غشت الماضي".

وأبرز كاتب المقال أن ردود الفعل الدولية المثمنة توالت، حيث أكد الممثل الشخصي الأسبق للأمين العام للأمم المتحدة في الصحراء إيريك يانسن، أن الموقف الجديد لإسبانيا المتعلق بقضية الصحراء المغربية، يعطي دفعة قوية لمبادرة الحكم الذاتي المقترحة من طرف المغرب.

 

 "لوبوان": باستقطاب دعم إسبانيا لقضيتها، تكون الرباط قد حققت نصرا دبلوماسيا كبيرا

 كتبت الأسبوعية الفرنسية "لوبوان" أن المغرب حقق نصرا دبلوماسيا كبيرا من خلال استقطاب إسبانيا لقضيته، بعد عام واحد من الاعتراف الأمريكي بمغربية الصحراء.

وأوضحت المجلة، في مقال نشر على موقعها الإلكتروني بعنوان "الصحراء.. مغزى دعم الإسبان للموقف المغربي"، أنه في رسالة وجهها إلى الملك محمد السادس، أعلن رئيس الحكومة الإسبانية "ليس فقط انتهاء الأزمة الدبلوماسية وإستعادة العلاقات الكاملة بين البلدين، ولكن أيضا دعمه للوحدة الترابية للمغرب".

وسجلت أن قرار إسبانيا "يخلط الأوراق ويجعلها تنضم إلى حركة الاعتراف التي أطلقتها الولايات المتحدة في دجنبر من سنة 2020".

وأكدت المجلة الفرنسية "لقد تم ذلك الآن. تصريحات بيدرو سانشيز تؤكد تطور الموقف الإسباني من ملف الصحراء"، مشددة على أن هذه الرسالة الموجهة إلى جلالة الملك "لن تخلو من تداعيات على الخريطة الجيو-سياسي والجيو-اقتصادي للمنطقة".

 

"لاستامبا": بدعمها لمبادرة الحكم الذاتي إسبانيا "تخرج من دائرة الغموض"

 أكدت صحيفة "لاستامبا" الإيطالية أن إسبانيا بانضمامها إلى الدول التي عبرت علانية عن دعمها لمخطط الحكم الذاتي المغربي في الصحراء، تكون قد "خرجت من دائرة الغموض".

وفي هذا السياق، نقلت الصحيفة أصداء اعتراف إسبانيا بالمبادرة المغربية للحكم الذاتي، المقدمة في العام 2007، ب"اعتبارها الأساس الأكثر جدية، واقعية ومصداقية لتسوية الخلاف" بشأن الصحراء المغربية.

ولفتت اليومية إلى أن "هذا الاعتراف الإسباني هو تغيير جذري في موقفها من قضية الصحراء"، مشيرة إلى تصريح للحكومة الإسبانية أكدت فيه "إننا ندشن اليوم مرحلة جديدة في العلاقات القائمة مع المغرب، تقوم على الاحترام المتبادل، تطبيق الاتفاقات، الامتناع عن الإجراءات الأحادية، الشفافية والتواصل الدائم".

 

صحافة أمريكا الجنوبية: موقف غير مسبوق يكرس الطابع الاستراتيجي للعلاقات مع المغرب

علقت الصحافة الأمريكية الجنوبية، على نطاق واسع، على الموقف الجديد لمدريد فيما يتعلق بالنزاع حول الصحراء المغربية، معتبرة إياه نقطة تحول تنبع من الطابع الاستراتيجي للعلاقات مع المغرب، وتفتح الطريق أمام عهد جديد من التعاون.

 

إل ديسافييو: "إسبانيا تدعم مبادرة الحكم الذاتي في الصحراء المغربية

ففي الأرجنتين، أورد موقع "إل ديسافييو" الإخباري مقالا تحت عنوان "إسبانيا تدعم مبادرة الحكم الذاتي في الصحراء المغربية"، مشيرا إلى أن مدريد غيرت موقفها تجاه هذا النزاع الإقليمي، كما أكدت ذلك في رسالة وجهها رئيس الحكومة الإسبانية، بيدرو سانشيز، إلى صاحب الجلالة الملك محمد السادس.

وحسب المصدر ذاته، فإن هذه الرسالة "تمثل تحولا حقيقيا على صعيد علاقات المغرب مع إسبانيا"، التي أضحت تعتبر المبادرة المغربية للحكم الذاتي "الأساس الأكثر جدية وواقعية ومصداقية من أجل تسوية الخلاف" حول الصحراء.

 

"الشرق الأوسط" تشيد بالمبادرة

ذكرت صحيفة "الشرق الأوسط" بالموقف الذي عبر عنه المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية نيد برايس، والذي ثمن التوجه الإسباني الجديد ، مشددا على أن مقترح الحكم الذاتي يبقى هو الحل الواقعي لهذا النزاع.

وسجلت الصحيفة عددا من ردود الفعل المرحبة بالموقف الإسباني، لا سيما دعم رئيس الحكومة الإسبانية الأسبق، الاشتراكي خوسي لويس رودريغيز ثاباتيرو، لمخطط الحكم الذاتي المقترح من طرف المغرب من أجل تسوية نزاع الصحراء، معتبراً أن الموقف الجديد لبلاده بشأن هذا الملف "ذكي سياسياً".

 

"الوفد": الموقف المتقدم لإسبانيا بشأن ملف الصحراء المغربية حصد إشادة وترحيبا دوليين واسعين

قالت إن الموقف المتقدم لإسبانيا بشأن ملف الصحراء المغربية  حصد إشادة وترحيبا دوليين واسعين، خصوصا من لدن عدد من النواب الأوروبيين وعدد من المنظمات الدولية ومراكز التفكير.

 ونقلت صحف "الدستور" و "اليوم السابع"  و "أخبار اليوم"  و "المصري اليوم" و "الجمهورية" مضامين رسالة رئيس الحكومة لجلالة الملك ورغبة مدريد في العمل مع المغرب من أجل التصدي المشترك للتحديات المشتركة، ولاسيما التعاون من أجل تدبير تدفقات المهاجرين في البحر الأبيض المتوسط والمحيط الأطلسي، والعمل على الدوام في إطار روح من التعاون الكامل.

 

 

إلباييس: إسبانيا تغير موقفها لصالح المغرب

قالت صحيفة "إلبايس" الإسبانية في مقال لها إن إسبانيا تخلت عن موقفها التقليدي المتمثل في الحياد، في ملف الصحراء المغربية، وباتت تُظهر تفضيلها لمقترح الحكم الذاتي المغربي ، معتبرة أنه "أكثر الأسس جدية وواقعية ومصداقية لحل النزاع".

وأضافت "إلبايس" أن مدريد تدرك أهمية قضية الصحراء بالنسبة للمغرب، و تعتبر المبادرة المغربية للحكم الذاتي ، التي قدمت في عام 2007 ، بمثابة الأساس الأكثر جدية وواقعية ومصداقية لحل هذا النزاع.

 

لا تريبيون أفريك:  قرار إسبانيا تحول جيو-سياسي في المنطقة

كتبت مجلة "لا تريبيون أفريك" أن الموقف الإسباني الجديد الذي يعترف بالمبادرة المغربية للحكم الذاتي في الصحراء باعتبارها "الأساس الأكثر جدية وواقعية ومصداقية" لحل النزاع حول الصحراء المغربية، يشكل "تحولا جيو-سياسيا في المنطقة لصالح المغرب".

وأوضحت المجلة الفرنسية في مقال نشرته على موقعها الإلكتروني، أن "هذا التحول الجوهري في قناعات الجانب الأوروبي يؤشر على إعادة ترتيب وشيكة لموازين القوى في المنطقة".

 

 

صحف
المغرب
إسبانيا

   اقرأ أيضا