تغطية مباشرة

كرة السلة.. توقيع اتفاقية إطار للتعاون بين الجامعة الملكية المغربية والجمعية الإسرائيلية للعبة

رياضة
الثلاثاء ١٤ يونيو ٢٠٢٢
20:58
استمع المقال
كرة السلة.. توقيع اتفاقية إطار للتعاون بين الجامعة الملكية المغربية والجمعية الإسرائيلية للعبة
مدي1 نيوز.كوم و (و.م.ع)
استمع المقال

وقعت الجامعة الملكية المغربية لكرة السلة والجمعية الاسرائيلية للعبة، يوم الثلاثاء بالرباط، إتفاقية إطار للتعاون الرياضي عبر تبادل الخبرات في مجال التدريب والتكوين في رياضة كرة السلة.

وترأس مراسم حفل التوقيع وزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، شكيب بنموسى، بحضور أندري أزولاي، مستشار الملك محمد السادس ، وديفيد غوفرين رئيس مكتب الاتصال الاسرائيلي بالمغرب، وهماني نيانغ رئيس الاتحاد الدولي لكرة السلة، فضلا عن العديد من الشخصيات والمسؤولين المغاربة والإسرائليين.

وتهدف هذه الاتفاقية، التي وقعها رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة السلة، مصطفى أوراش، ورئيس الجمعية الاسرائيلية لكرة السلة، أميرام هليفي،والتي تندرج في اطار انفتاح الجامعة على محيطها الدولي و تعزيز دور الدبلوماسية الرياضية، إلى تبادل الخبرات والتجارب بين الجانبين، سيما وأن الجمعية الاسرائيلية لكرة السلة تعد رائدة في مجال التأطير والتكوين والتكوين المستمر والتدبير المالي.

كما تنص على عقد لقاء سنوي بين منتخبي كرة السلة الإسرائيلي والمغربي ، وتسطير برنامج تعليمي وإجتماعي وثقافي في المغرب وإسرائيل، إلى جانب التعاون وتبادل التقنيات الحديثة بغية تكوين الرياضيين والفرق، وتطوير البنيات التحتية.

وقال شكيب بنموسى وزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة إن "هذه الاتفاقية، التي تندرج في إطار روح اتفاقيات أبراهم ، تتماشى مع إرادة البلدين في بناء المستقبل على أساس التعاون متعدد الأبعاد".

وشدد بنموسى على أن "الرياضة تعد قطاعا مهما للشعوب ، وعاملا أساسيا للحفاظ على الصحة والاندماج الاجتماعي والتعايش ونشر القيم النبيلة".

وبعد أن أشار إلى المكانة الخاصة التي تحتلها الرياضة في تعزيز التعاون بين البلدين، أكد بنموسى أن هذه الاتفاقية تنص على تنظيم لقاءات في المغرب وإسرائيل، وتبادل الخبرات والتجارب، وتكوين المشرفين والحكام، بالإضافة إلى التنسيق بين الطرفين أمام الهيئات الدولية والاقليمية.

وبعد دعوته للجانبين لترجمة هذه الاتفاقية إلى خطة عمل ملموسة من خلال التركيز على كرة السلة للسيدات و الشباب وتكوين المشرفين، جدد بنموسى تأكيده على التزام الوزارة بدعم تنفيذ هذه الاتفاقية ومختلف الأنشطة التي تنص عليها.

من جانبه، أشار رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة السلة، مصطفى أوراش، إلى أن الجامعة تسعى إلى إعطاء كرة السلة الوطنية بعدا دوليا، وفقا للتوجيهات السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس.

وبعد أن سلط الضوء على الإعلان المشترك بين المغرب وإسرائيل في دجنبر 2020، أشار أوراش إلى أن التوقيع على هذه الاتفاقية سيمكن من تأسيس إطار مرجعي للشراكة على أساس تبادل التجارب والخبرات، والعمل المشترك في مجال التكوين وإنشاء مدارس وأكاديمية لتكوين الشباب.

ويعتبر هليفي كرة السلة أداة مثالية لتعزيز العلاقات الإنسانية والرياضية والثقافية بين البلدين، مشيرا إلى أن هذه الشراكة ستمكن من التعرف على مستوى كرة السلة في المغرب.

وتابع أن هذه المبادرة ستمكن أيضا من تنظيم بطولات ودوريات في اللعبة على مستوى البلدين، مشيرا إلى أن كرة السلة الإسرائيلية متطورة جدا وأن المغرب سيكون قادرا على الاستفادة من هذه التجربة.

وأضاف أن "كرة السلة ليست مجرد رياضة، بل هي شكل من أشكال التربية ونشر القيم النبيلة"، مؤكدا أن هذه الشراكة ستشكل فرصة لتعزيز جميع الجوانب المتعلقة بتكوين المدربين والحكام والتعاون الثنائي.

من جانبه، أكد رئيس الاتحاد الدولي لكرة السلة، هاماني نيانغ، أن ولاية الهيئة الدولية للفترة 2019-2023 تركز بشكل خاص على مكانة المرأة في الحقل الرياضي وخاصة كرة السلة، مضيفا "أنه ليس من باب الصدفة على هامش التوقيع على هذه الاتفاقية ،إقامة مباراة استعراضية بين المنتخبين المغربي والإسرائيلي في كرة السلة النسوية".

وتتضمن هذه الاتفاقية أيضا المشاركة لممثلي البلدين في التظاهرات الرياضية والمهرجانات التقليدية، فضلا عن مشاركة المدربين المغاربة في دورات تكوينية في إسرائيل وتنظيم لقاءات في مجال التكوين المستمر، والتدريب وتبادل الخبرات بين المدربين والخبراء لكلا البلدين.

وستتوج هذه الشراكة التاريخية التي تربط بين الجامعة الملكية المغربية لكرة السلة والجمعية الاسرائيلية للعبة، بتنظيم مباراة ودية بين المنتخب المغربي النسوي لكرة السلة ونظيره الاسرائيلي، الأربعاء، بالقاعة المغطاة فتح الله البوعزاوي بمدينة سلا انطلاقا من الساعة السادسة مساء.

كرة السلة
المغرب
إسرائيل

   اقرأ أيضا